المنتدى الدكالي
تسجل معنا

مساحة للحوار بين أبناء دكالة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

admin

avatar
Admin
Admin
خلفت حادثة سرقة رجل أعمال عراقي مقيم بالجديدة، ظهر السبت الماضي، حالة استنفار قصوى لدى المصالح الأمنية بالجديدة. وعلم لدى مصدر أمني، أن 4 أشخاص، 3 منهم بالزي المدني، وواحد بزي أخضر شبيه بالزي العسكري، تنكروا تحت صفة رجال للأمن الوطني، وكانت بحوزتهم آلات الاتصال اللاسلكي.

حيث اقدموا، في حدود الواحدة من ظهر يوم السبت الماضي، على مداهمة شقة رجل أعمال عراقي بعمارة تطل على شارع محمد السادس بالجديدة، من أجل إجراء عملية تفتيش داخل بيته، بحثا عن مخدر الكوكايين، بعد أن أخبروه أنهم اعتقلوا شريكا له، كان يجالسه لتوه بأحد المقاهي، وادعوا أنه اعترف لهم بتورطه رفقة العراقي في عصابة إجرامية متخصصة في ترويج المخدرات الصلبة، والاتجار في الأسلحة، كما كشف لهم عن هويته، ومحل إقامته.

لم يستفق العراقي من هول الصدمة، وخطورة التهمة الموجهة إليه، ما جعله يبدي استعداده الكامل للتعامل مع "رجال الشرطة"، الذين أدخلوه غرفة معزولة، تحت حراسة "شرطيين" ظلا مرابضين أمام الباب، فيما قام زميلاهما بتفتيش الشقة، وفجأة، انقطع الصوت داخل الشقة، وأراد العراقي الحصول على سيجارة من "رجال الشرطة" فلم يجبه أحد، وخرج مهرولا من حجرة احتجازه، ليجد نفسه وحيدا، وبعد تفقد أغراضه، وجد أن حقيبة اختفت من داخل غرفة النوم، وكان بداخلها 116 مليون سنتيم وقتها، أدرك أنه كان ضحية عملية سرقة محكمة.

فور إشعارها، هرعت الضابطة القضائية لدى مصلحة المداومة وباشرت المعاينة والتحريات الميدانية، ودخل على الخط تقنيو مسرح الجريمة، والمصلحة الإقليمية للشرطة القضائية.

وأبانت التحريات أن رجل أعمال عراقيا مقيما بكندا، كان اتصل، منذ أسبوع، بصديقه رجل الأعمال المقيم بالجديدة، وطلب منه خدمة، على أساس أن مواطنا ليبيا يشتغل بالسفارة الليبية، تعرف عليه عبر الإنترنت، سيلتحق به بالجديدة، وعليه أن يسلمه مبلغا ماليا قيمته 116 مليون سنتيم، سيسلمه إلى صديق لهما، على وجه الاقتراض، وهو بدوره رجل أعمال عراقي، مقيم بدولة الإمارات العربية المتحدة، وحصل الاتفاق بين الصديقين، رجلي الأعمال العراقيين، المقيمين بكندا والمغرب.

وفي الوقت المحدد، التحق الليبي بالجديدة، وهاتف رجل الأعمال العراقي، واتفقا على اللقاء في أحد المقاهي، قرب شارع محمد السادس، وهذا ما حصل فعلا. وبعد تبادل أطراف الحديث، استأذن العراقي للذهاب إلى شقته، لإحضار المبلغ المالي المتفق عليه، وترك الليبي ينتظره بمفرده في المقهى .

انتقل الأمنيون إلى المقهى المستهدف بالتدخل، ووجدوا أن المواطن الليبي، كان غادر المكان إلى وجهة مجهولة. وبناء على أوصافه وأوصاف "رجال الشرطة" الأربعة المزيفين، شنت دوريات راكبة حملات تمشيط واسعة النطاق، غير أنها لم تكلل بأي نتيجة إيجابية.

ويرجح أن يكون الفاعلون غادروا الجديدة بعد أن غنموا، على متن سيارة أو سيارات غير مميزة، تفاديا للإيقاع بهم.



احمد مصباح


_________________
دكالة يا دكالة ---- ما يدريوها مداري
خوفي عليك يا دكالة ---من حكام الدراري
http://doukala.ba7r.org

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى