المنتدى الدكالي
تسجل معنا

مساحة للحوار بين أبناء دكالة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 يقتل شقيقه بسبب نزاع حول الإرث بالجديدة في الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 6:12 am

admin

avatar
Admin
Admin
تنظر استئنافية الجديدة، شهر أكتوبر المقبل، في نازلة قتل بشعة، وقعت فصولها الدموية، خلال شهر يوليوز 2009، بتراب جماعة سيدي امحمد أخديم، بإقليم الجديدة.



وكانت الهيئة القضائية أجلت، الثلاثاء الماضي، البت في القضية المعروضة على أنظارها، بعد توصلها بشهادة طبية، تفيد بوفاة المتهم أخيرا، إذ كان مودعا رهن الاعتقال الاحتياطي، بالسجن المحلي سيدي موسى بالجديدة، إثر مرض القلب والروماتيزم، كان ألم به. ومن المنتظر أن تقضي المحكمة، عقب وفاة المتهم، بإسقاط الدعوى العمومية، وتنظر في شقها المدني، لفائدة ذوي الحقوق، تماشيا مع ما تنص عليه مقتضيات قانون المسطرة الجنائية.

وتعود وقائع النازلة إلى شهر يوليوز من السنة الماضية، حيث كانت جماعة سيدي أخديم بدكالة، اهتزت على وقع جريمة قتل، إثر نزاع نشب بين شقيقين، بسبب الإرث.
وكانت الضابطة القضائية لدى الدرك الملكي انتقلت، فور إشعارها بالجريمة، إلى الدوار المستهدف بالتدخل، وعاينت جثة الضحية، التي كانت ملقاة في قطعة أرض فلاحية بورية، وكانت تحمل آثار طعنات بسكين، ومضرجة في دمائها.

وباشر المحققون التحريات الميدانية، وأحالوا الجثة على مستودع الأموات، بالمركز الاستشفائي الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، لإخضاعها للتشريح الطبي.

وأفضى البحث إلى تحديد هوية المشتبه في ارتكابه جناية القتل، ولم يكن سوى شقيق الأخير. ولم تسفر حملة التمشيط واسعة النطاق، التي شنها رجال الدرك في الدوار ومحيطه، عن إيقاف المتهم، وقبيل مغادرتهم المكان، توصل المحققون بمعلومة تفيد بوجود المشتبه به بمركز سيدي إسماعيل، الكائن على بعد زهاء 50 كيلومترا، جنوب عاصمة دكالة. وكان الأخير ربط الاتصال بأقاربه، واستفسرهم عن حالة أخيه، المعتدى عليه، الذي كان تركه في وضعية حرجة، قبل مغادرة مسرح النازلة. وقبل أن يقطع خط الاتصال، أخبرهم عن مكان وجوده.

وعلى الفور، انتقلت دورية راكبة، على متنها رجال الدرك الملكي، إلى مركز سيدي إسماعيل، وحاصروا
الهدف، الذي كان واقفا بمحاذاة مسجد، واعتقلوه دون أن يبدي أي مقاومة، ووضعوا الأصفاد في يديه، واقتادوه إلى مركز الفرقة الترابية، ووضعوه تحت تدبير الحراسة النظرية، من أجل البحث والتقديم، وأشعروا الوكيل العام بوقائع النازلة.

عند إخضاعه للاستنطاق، أقر المشتبه به بالمنسوب إليه، إذ صرح، في محضر استماع قانوني، أن والده المتوفى كان خلف إرثا، عبارة عن أرض فلاحية بورية، وأن الضحية، شقيقه، ظل يتصرف فيها، دون أن يقتسمها معه. ما كان سببا في حصول نزاعات متكررة، أفضت إلى جريمة القتل البشعة. وعن ظروف وملابسات ارتكابها، أفاد المتهمأنه كان يعمل بمعية زوجته، في الحقل، وعند مروره على متن عربته المجرورة بدابة، بالقرب من منزل الضحية، استفزه الأخير بوابل من عبارات الشتم والسب، قبل أن يعمد إلى الاعتداء على دابته، والإمساك بتلابيبه، واستل سكينا، وسدد طعنة إليه، أصابته في يده.

وتمكن الأخير من تجريد المعتدي من سلاحه، ووجه إليه طعنات غائرة، أصابته في صدره وظهره. وغادر المكان لتوه، في اتجاه مركز سيدي إسماعيل، وكان يعتزم الحصول على شهادة طبية، تفيد الاعتداء عليه، وكان ترك الضحية مضرجا في دمائه، ولم يكن يعلم أنه فارق الحياة. ما حدا به إلى الاتصال بأقاربه، لاستفسارهم حول حالته الصحية، وأكدوا له، بغية تضليله وتمكين رجال الدرك من اعتقاله، أنه مازال حيا، وأن جروحه لا تدعو للقلق. ما جعله يطلعهم، بعد استدراجه، عن مكان وجوده بالتحديد. الأمر الذي سهل على المحققين اعتقاله، وإحالته على العدالة، فور استكمال عناصر البحث والتحريات.


_________________
دكالة يا دكالة ---- ما يدريوها مداري
خوفي عليك يا دكالة ---من حكام الدراري
http://doukala.ba7r.org

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى